أوراق أصيلية : 2 – في نقد موسم أصيلا الثقافي / بقلم: أبو الخير الناصري

تجب الإشارة في البداية إلى أن كل محب لمدينته لا يمكنه أن يعارض تنظيم موسم ثقافي أو فني بها يكون من مقاصده إضفاء مزيدِ إشعاعٍ على المدينة والمساهمة في تنميتها. بيد أن الدفاع عن تنظيم مواسم ثقافية وفنية لا يعني الانصهار في سياسة المنظمين والانتصار الأعمى لهم، بل إن هذا الدفاع ينبغي أن يكون عن…

شرود سياسي : إصدار فكري جديد للأستاذ محمد الموذن / بقلم : عبد القادر الغزاوي

صدر للأستاذ محمد الموذن حديثا عن دار النشر سليكي إخوان في طنجة بالمغرب كتاب جديد موسوم ب ” شرود سياسي عشية القبض على عمر دهكون” ، الطبعة الأولى ( 2018 م )، من الحجم المتوسط ، في طبعة أنيقة وغلاف جميل من تصميم الأستاذ الفنان حسن البراق ، وتقديم  الدكتور رشيد الجلولي . الكتاب عبارة…

خاص عن مجموعة العربان للأغنية الغيوانية بالقصر الكبير / بقلم : محمد بدري

تعد مجموعة العربان للأغنية الغيوانية من أولى المجموعات التي تأسست في أواخر السبعينات بمدينة القصر الكبير، هدفها الحفاظ على الموروث الغيواني الأصيل، و البحث و التنقيب في بحوره و مقاماته المتجذرة في التراث الشعبي المغربي .. مر العديد من هواة الظاهرة الغيوانية بهذه المجموعة منذ تأسيسها كالفنان العالمي الكناوي حميد القصري،  ومنهم من غادر المدينة…

أوراق أصيلية : 1- في نقد الارتباط بالأشخاص / بقلم : أبو الخير الناصري

في 21 من غشت 2014 قصدت مركز الحسن الثاني للملتقيات الدولية بأصيلا لمتابعة أشغال الجلسة الأولى من جلسات ندوة (العرب غدا: التوقعات والمآل) المنظمة ضمن فعاليات موسم أصيلة الثقافي الدولي للاستفادة مما سيُقدّم فيها من دراسات وأبحاث. دخلتُ قاعة الندوات في صحبة أحد الأصدقاء، وجلسنا في الصفوف الوسطى. ولم تمض سوى دقائق معدودة حتى تقدم…

أحمد الطود معلقا على ضجة محمود درويش حول حداثة المتنبي*/ أجرى الحوار: منتصر حمادة

الحداثة الشعرية هي حداثة نخبة وهذا مظهر آخر من مظاهر أزمتها أجرى الحوار : منتصر حمادة صرّح محمود درويش بأن الحداثة تكرر نفسها ، وأن الشعر الحديث وقع في نمطية مبكرة وأصبح مصابا بالتشابه والتكرار ؛ كما قال إن المتنبي أكثر حداثة من كل الشعراء المحدثين الآن . ما تعليقكم على هذا التصريح؟ ما قاله…

ربـــاعـــيـــات / شعر : أحمد الطود

مـا الـذي أرْبـكَـنـا عـنْـد اللِّـقـاءْ ؟ كـانَ فـي روحِـكِ جـوعُ قـدْ وشـتْ نـظْـرتُـكِ الأولـى بـهِ ذاكَ الـمـسـاءْ .وبـصـدْري كـانَ حزنٌ ودمـوعُ …….. فـجْـأةً .. داهـمـنـا الـحُـبُّ لـطـيفَـا فـتـدانـيْـنـا .. تـعـانـقْـنـا .. انْـتشـيْـنـا وكـوانـا عـطـشٌ دامَ عـنـيـفَـا .وعَـلـلْـنـا مـا ارتـويْـنـا …….. وتـعـرَّيْـتُ مِـنَ الأمْـسِ الـذي كـفَّـنَ عُـمْـري وانـطـلـقْـنَـا نـعْـبُـر الـدَّربَ سَوِيَّـا فـإذَا أحـلامُ فـكْـري .فـاتـنـاتٌ تـجـعـلُ…

درس بليغ في التـقـشـف / بقلم القاص: د. مصطفى يعلى

بروح متأججة، كأنما تريد أن تطفر من صدره، نادى كل أفراد أسرته بصوت راعد مرتعش، وبقايا الزبد تسيل من زاويتي فمه. فتسللوا إليه واحدا تلو الآخر يتثاءبون، وكأنهم تلاميذ مذنبون ينتظرون العقوبة. سألهم بأعين جاحظة: ـ شلت يد من ترك نور الحمام مشتعلا إلى الصباح، فمن فعلها منكم؟. ولما رنا إليه كبيرهم بصوت خافت، وكأنه…

الشهرة والنجاح / بقلم : أبو الخير الناصري

من بين الأمور التي تقلق الواحد منا وتحزنه، وتجعله يبكي زمانه ويرثي لحاله وحال أناسه ما نعيشه في أيامنا هذه من ارتحال المعاني عن ألفاظها، وتبدل القيم وانقلابها، حتى لقد صار من المعتاد إطلاق الاسم على غير مسماه، والوصف على غير مستحقه، دون أن يعترض معترض أو ينتقد منتقد. ومن أمثلة ذلك ما أصبحنا نعانيه…

الكتابة عن البسطاء / بقلم : أبو الخير الناصري

هناك تصنيفٌ للناس سائدٌ بين شرائح كثيرة تُسْلك بمقتضاه فئات المجتمع في نوعين اثنين : نوع أول يتمثل في “الشخصيات المهمة” التي لها إشعاع في وسطها وبيئتها، تؤثر في محيطها مثلما تتأثر به، ومن هؤلاء الكاتب والصحافي والبرلماني والسفير والوزير على سبيل التمثيل لا الحصر. ونوع ثان يصطلح عليه بعامة الناس، أو البسطاء الذين يأكلون…

الصحافَة التجاريّةُ وصناعةُ رأي عامّ مُهترئ / بقلم : أ. د . عبد الرحمن بودرع

هَيْمَنَ على الساحة الصحفية والإعلامية اليومَ نَفَرٌ من الناس لا صلةَ لهم بفنّ الإعلام والصحافَة ولا بأصول المهنة ولا بالحسّ اليَقظ ولا بالموضوعيّة وأخلاق النزاهَة، ولكنَّ قوماً احترفوا استمالَة أهواء الناس وتملُّق عَواطفهم، فتصرَّفوا في تقديم الأحداث للناس – كتابةً وصوتاً وصورةً – وأعادوا صياغتها على النحو الذي يُرضي المُخاطَب، واستخدموا وسائل القصّ واللصق والحذف…