هُــــزّ ثَــــــــرَايَ / شعر : سكينة المرابط

بين نهايات ممشاي تعثرت مهرتي … ف ها حلمنا بيننا ينز يا أنت نصفك أنا وكلي أنت وأنا المد والجزر والزبد أنا البحر حين يناغي رداءك فتعاود المجيء إلي وتتمدد بين ظلال أنسي وأنا النخلة المقدسة … لا يستطيعني عابر أو عاشق و أنا التي إن اختفى أثري … وحدك من يبصر جريدي …. ف…

الــصـــحـــراء بـــعـــــيــــون أســــــمــــاء (مدينة العيون) (4) / بــقــلـــم : أســــمـــاء الــــتــمـــالح

الماء أولا وثانيا وثالثا …. تقتضي الحياة الرتيبة أن يكسر المرء روتينها اليومي ببعض الخرجات والنزهات، بعيدا عن جدران البيت من حين لحين، رغبة في الانفتاح على عوالم أخرى، ولإضفاء دينامية جديدة على الحياة بشكل عام. تكون الوجهة غالبا نحو المطاعم والمقاهي. وإن لمطاعم الصحراء ومقاهيها طابعا خاصا، قصدت العديد منها رفقة أهلي، وجلست بها…

الــصـــحـــراء بـــعـــــيـــــــون أســـــمـــــاء ( مدينة العيون) (1) / بــقــلـــم : أســــمـــاء الــــتــمـــالح

كنت أظن أنني حينما أعانق مدينة من مدن الصحراء، أول ما ستقع عليه عيني، رمال وجمال، خيام وناس يجتمعون داخلها، مع ما يحتاجونه من مؤونة ومعدات وأدوات. ولعلها الصورة التي تعشش في أذهان الكثيرين ممن لم يسبق لهم زيارة المناطق الصحراوية ببلادنا، فوجئت أني لم أجد أثرا لأي خيمة، والكل يقطن في بيوت ومنازل عصرية…

جسور المحبة والوصال / بقلم : أسماء التمالح

رمقتني بعيونها الساحرة من بعيد، تبادلنا النظرات، خفت أن تخالني من الأعداء، وتنتقل من حالة الهدوء التي تلبسها إلى حالة الإنفعال، ومن ثم تصفعني بزوابعها، ارتبكت خطواتي قبل أن أتقدم للأمام نحوها، وجدتها تلوح إلي بيديها الكريمتين متسائلة : – من أين القدوم ؟؟ قـــلــــت : من الشمال . قــالـــــت: مرحى بأهل الشمال مرحى ….