جمعية أمومة بالقصر الكبير في بيان حول وضعية المرأة / بقلم : أسماء التمالح

أصدرت جمعية أمومة لمحاربة داء سرطان الثدي والرحم بالقصر الكبير، بتاريخ 11 مارس 2018، بيانا هنأت فيه النساء بعيدهن الأممي وعلى رأسهن المرأة القصرية، ومواكبة منها لأوضاع المرأة فقد رصدت الجمعية مجموعة من الإختلالات، والإقصاء الإجتماعي والعنف الممنهج والمسيء للمرأة والمهين لكرامتها، فطالبت بما يلي:

  • ** تنزيل وتفعيل مقتضيات القوانين المنظمة لوضعية المرأة .

  •  ** تفعيل القانون 13-103 المتعلق بمناهضة العنف ضد النساء.

  •  ** تقديم رعاية صحية في مستوى تطلعات المرأة، وخاصة في مجال الحمل والولادة، والأمراض المستعصية والمزمنة.

  •  ** العمل على محاربة العنف الإقتصادي ضد النساء والفتيات ( الموظفات والعاملات)داخل مقرات عملهن او أسرهن .

  •  ** تحسين ظروف العمل التي تنشط فيها النساء والفتيات، مع احترام مدونة الشغل.

  •  ** تبسيط وتيسير إجراءات الاستفادة من خدمات صندوق التكافل الاجتماعي من خلال تفعيل القانون 17-83 لتحقيق الغايات التي أنشىء من أجلها.

  •  ** تفعيل القانون 14-79 المتعلق بهيئة المناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز.

  • ** نناشد السلطات بمراعاة مقاربة النوع في إعداد برامجها ومشاريعها.

  •  ** نعلن تضامننا مع كل النساء المعنفات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *