فنان الأشرطة المرسومة زكرياء التمالح في ” ضيف صباح بلادي“ على أثير الإذاعة الوطنية بالرباط / بقلم : أسماء التمالح

استضاف الصحافي بالإذاعة الوطنية بالرباط محمد سمير الريسوني صباح الخميس 31 يناير 2019، في فقرة ” ضيف صباح بلادي“ التي تندرج ضمن فقرات الحصة الصباحية فنان الأشرطة المرسومة زكرياء التمالح، للحديث عن تجربته الفنية وعرضها على مسامع مستمعي الإذاعة.

زكرياء التمالح واحد من أبناء مدينة القصر الكبير، المدينة التي تخرج منها العديد من الطاقات الإبداعية في مجالات مختلفة، شاب متخصص في الأشرطة المرسومة Bandes Dessinées، خريج المعهد الوطني للفنون الجميلة بتطوان، عشق الفن منذ نعومة أظافره، وبقي مرتبطا بهذا المجال إبداعا ومشاركة وتقاسما عبر مجموعة من الفضاءات.

تحدث زكرياء في هذا اللقاء الحواري عن مشاركاته المتعددة في التظاهرات الفنية داخل المغرب وخارجه، وعن حلمه المستقبلي، واستهلاكه البصري للأشرطة المرسومة من خلال الصور وطريقة رسمها، كما أفاد بأن إفريقيا عموما والعالم العربي والإسلامي وكذا إسبانيا لايتوفرون على شعبة مختصة في الأشرطة المرسومة، في حين يتوفر عليها المغرب بمدينة تطوان.

تحدث التمالح أيضا عن إصداراته ” تحت الصفر“ و ” إغراء الأعالي“ ، وعبر عن أسفه بخصوص سحب الدعم للأشرطة المرسومة من طرف وزارة الثقافة، بعدما كانت هذه الأخيرة تدرجه ضمن دعم الفنون البصرية في عهد وزير الثقافة الأسبق.

ختم الفنان زكرياء التمالح كلمته بضرورة العناية والإهتمام بالفن التشكيلي عموما ، وبالأشرطة المرسومة وباقي الفنون الأخرى الموجودة، إذ الفن في المغرب لا يعني أبدا الغناء فقط، لذا وجب تشجيع كل الفنون.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.